Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on print
Share on skype
Share on telegram
Share on email
Share on linkedin

حزب الرباط يحمل السلطات المسؤولية الكاملة عن أي اعتداء يهدد حياة الرئيس السابق أو ممتلكاته

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on print

0

حمَّل حزب الرباط الوطني، السلطة وأجهزتها الأمنية “كامل المسؤولية عن أي أذى أو تهديد معنوي أو لفظي أو بدني قد يطال الرئيس السابق السيد محمد ولد عبد العزيز”.
وأكد الحزب أنه يعتبر الرئيس السابق الآن “في عهدة القضاء ومسؤول عن تأمين حياته وممتلكاته من أية بلطجية سيدفع بها المتآمرون عليه والحاقدون والمخربون من الغوغائين لإلحاق الأذى به”. على حد تعبير البيان.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة × ثلاثة =

مواضيع ذات صلة