Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on print
Share on skype
Share on telegram
Share on email
Share on linkedin

تونس.. حكومة جديدة بعد أسابيع من «التدابير الاستثنائية»

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on print

0

أدى أعضاء الحكومة التونسية الجديدة، اليوم الإثنين، اليمين الدستورية أمام الرئيس قيس سعيّد، في حكومة ضمت 8 وجوه نسائية فيما احتفظ 4 وزراء من الحكومة السابقة بمناصبهم، من إجمالي 24 حقيبة وزارية.

وجاء الإعلان عن الحكومة، بعد أزيد من مرور شهرين  على اتخاذ التدابير الاستثنائية التي أعلنها الرئيس التونسي، في 25 يوليو، والتي أثارت جدلا واسعا في البلاد.

وقالت الرئاسة، في بيان نشرته عبر صفحتها على فيسبوك، إن “رئيس الجمهورية يصدر أمرا رئاسيا بتسمية رئيسة الحكومة و أعضائها”، قبل أن يبث التليفزيون الرسمي مشاهد مباشرة لأداء الوزراء القسم الدستوري أمام الرئيس سعيد.

وتم في الحكومة الجديدة، استحداث حقيبة وزارية جديدة هي وزارة التشغيل والتكوين المهني.

وكان الرئيس التونسي قد جمد منذ 25 يوليو الماضي، اختصاصات البرلمان ورفع الحصانة عن نوابه، وألغى هيئة مراقبة دستورية القوانين، وأصدر تشريعات بمراسيم رئاسية، وأقال الحكومة، وتولى هو السلطة التنفيذية.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

مواضيع ذات صلة