Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on print
Share on skype
Share on telegram
Share on email
Share on linkedin

تعديل في الحكومة يطيح بعدد من الوزراء

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on print

0

أعلنت رئاسة الجمهورية، مساء اليوم الأربعاء، عن إجراء تعديل في الحكومة شمل تبادل عدد من الوزراء؛ و أطاح بآخرين. و تم تشكيل الوزارة الجديدة على النحو التالي:
– وزيرا للتهذيب الوطني وإصلاح النظام التعليمي محمد ماء العينين ولد اييه
– وزيرا للصحة سيدي ولد الزحاف
– وزيرا للوظيفة العمومية والشغل كامارا سلوم محمد
– وزيرا للتحول الرقمي والابتكار وعصرنة الإدارة محمد عبد العزيز ولد داهي
– وزيرا للصيد والاقتصاد البحري الدي ولد الزين
– وزيرا للزراعة سيدين ولد سيدي محمد ولد احمد اعلي
– وزيرا للبيطرة لمرابط ولد بناهي
– وزيرة للتجارة والصناعة والصناعة التقليدية والسياحة الناها بنت حمدي ولد مكناس
– وزيرا للتشغيل والتكوين المهني الطالب ولد سيد احمد
– وزيرا للإسكان والعمران والاستصلاح الترابي سيد احمد ولد محمد
– وزيرا للمياه والصرف الصحي محمد الحسن ولد بوخريص
– وزيرة للتعليم العالي والبحث العلمي آمال سيدي ولد الشيخ عبد الله
– وزيرا للثقافة والشباب والرياضة والعلاقات مع البرلمان الناطق باسم الحكومة المختار ولد داهي
– وزيرة للعمل الاجتماعي والطفولة والاسرة الناها بنت هارون ولد الشيخ سيديا.
و من خلال الأسماء التي أعلن عنها، يتضح أن التعديل الوزاري جاء لتلبية التناغم مع المرحلة الجديدة باستبعاد عدد من الوزراء على رأسهم وزير التعليم العالي سيدي ولد سالم الذي كان في الفترة الأخيرة مثار جديل كبير و ربما أطيح به من أجل امتصاص ارتدادات النقمة و الغضب الشعبي المتصاعدين بسبب أدائه الحكومي.
و باستثناء تبادل الحقائب، لم يحمل التعديل الوزاري الجديد، سوى دخول أربعة وزراء و مفوضين من ولايات الحوض الشرقي و الترارزة و العصابة و البراكنة وصعود آمال سيدي ولد الشيخ عبد الله و هي من نفس عائلة وزير الصحة المنصرف، لتشغل حقيبة وزارة التعليم العالي والبحث العلمي.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة عشر − اثنا عشر =

مواضيع ذات صلة