Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on print
Share on skype
Share on telegram
Share on email
Share on linkedin

اغتيال رئيس تنسيقية حركات أزواد الموقعة على اتفاق الجزائر

Share on facebook
Share on twitter
Share on whatsapp
Share on print

0

الحقائق ـ اغتال مجهولون صباح أمس بالعاصمة المالية باماكو القيادي الأزوادي سيدي إبراهيم ولد سيداتي. و ذكرت بعض المصادر المطلعة، أن الفقيد نقل على الفور للإسعاف إلى المستشفى الأمريكي جولدن لايف إلا أنه توفي لاحقا.

وبحسب عطاي أج محمد ، فإن المهاجمين كانا في سيارة عندما استهدفاه أمام منزله.

و كان سيدي إبراهيم ولد سيداتي، يرأس تنسيقية حركات أزواد CMA(إحدى المجموعات الموقعة على اتفاق الجزائر للسلام).

ويأتي هذا الاغتيال بعد أسابيع قليلة من استئناف اجتماعات لجنة مراقبة الاتفاق في كيدال أواسط فبراير بعد أن تمكنت الحكومة والجماعات الموقعة على هذا الاتفاق في مالي من الالتقاء في هذه المدينة الشمالية التي كانت لا تزال تسيطر عليها الجماعات المسلحة على الرغم من عودة الجيش المشكل إلى هناك قبل عام.

وفقًا للعديد من الدبلوماسيين الدوليين في باماكو ، فإن هذا الاجتماع في كيدال يرمز إلى “عودة مناخ الثقة” بين الفاعلين الماليين. كما أثار وجود أعضاء الجماعات المسلحة في الحكومة الآمال بإحراز تقدم في تنفيذ اتفاق السلام والمصالحة الموقع في عام 2015.

التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Leave a Comment

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

18 + 6 =

مواضيع ذات صلة