إعلان

فرنسا تقررفتح مكتبها الاستخباراتي لدول الساحل في السنغال

PDFطباعةإرسال إلى صديق

altقررت فرنسا فتح مكتبها الاستخباراتي الجديد في داكار مطلع العام المقبل. وذلك من

خلال نقلها للإدارة المركزية للاستخبارات الداخلية -التى تشكل مكتب ارتباط مع دول إفريقيا جنوب الصحراء- من العاصمة الغابونية ليبرفيل إلى العاصمة السنغالية داكار خلال شهر يناير القادم.

المكتب الاستخباراتي الفرنسي الجديد لمتابعة الجماعات الجهادية في المنطقة من خلال العاصمة السنغالية داكار؛ القرار الفرنسي الجديد يعني أن هناك تصميما من قبل باريس على ملاحقة الجماعات الجهادية فى الساحل، لكن أيضا مساعدة دول المنطقة في جمع المعلومات الاستخباراتية عن هذه الجماعات وتحليلها.

وكان وزير الداخلية الفرنسي مانويل فالس قد وقع خلال زيارته لداكار منتصف شهر نوفمبر الماضي؛ مع نظيره السنغالي عبدولاي داودا ديالو إعلانا مشتركا يتعلق بتعزيز التعاون بين البلدين فيما يتعلق بمكافحة الإرهاب.

الصحراء

فرنسا تقررفتح مكتبها الاستخباراتي لدول الساحل في السنغال

كود امني تحديث

مساحة إعلانية

يوتيب

الإذاعات والتلفزيونات

 

 

إعلان

إعلان2

الموقع على الموبايل

الحقائق - النسخة الورقية

الحقائق - النسخة الرقمية

التسجيل في القائمة البريدية