إعلان

مقتل"الصحراوي" واعتقال موريتانيين على ايدي الجيش الجزائري..

PDFطباعةإرسال إلى صديق

عدنان ابو الوليد الصحراويقالت صحف جزائرية صادرة اليوم السبت ، إن قوات الجيش تمكنت خلال اشتباكات عنيفة اندلعت على حدود مالي ليلة أول أمس الخميس من قتل أبو الوليد الصحراوي

المتحدث الرسمي والقيادي بحركة التوحيد والجهاد النشطة بمنطقة الساحل والتي كانت وراء اختطاف الدبلوماسيين الجزائريين شهر أبريل من العام الماضى.

وحسب صحيفة "النهار الجديد" الجزائرية الصادرة صباح اليوم ، تم خلال العملية المذكورة ، قتل "إرهابى" آخر كان مرافقا للصحراوي بالإضافة إلى اعتقال 8 آخرين بينهم موريتانيان وجزائريان وآخرون من مالي حيث عثر بحوزتهم على كميات كبيرة من الأسلحة الرشاشة من نوع "كلاشنكوف" وذخيرة حية ومواد متفجرة وأحزمة ناسفة كانت مجهزة لتنفيذ عمليات انتحارية ضد مؤسسات أمنية وعمومية وأهداف أخرى على مستوى ولاية أدرار ومناطق مجاورة لها بالجنوب الجزائري.

وأضحت الصحيفة أن تم نقل جثثهم إلى مستشفى أدار وفتح تحقيق موسع مع المعتقلين الناشطين ضمن جماعة التوحيد والجهاد وكتيبة " الموقعون بالدماء " بقيادة مختار بلمختار المكنى ’’بلعور’’ القيادي بتنظيم القاعدة فى بلاد المغرب الأسلامى.

 

مقتل

كود امني تحديث

مساحة إعلانية

يوتيب

الإذاعات والتلفزيونات

 

 

إعلان

إعلان2

الموقع على الموبايل

الحقائق - النسخة الورقية

الحقائق - النسخة الرقمية

التسجيل في القائمة البريدية