إعلان

انفجار يودي بحياة مواطن موريتاني..

PDFطباعةإرسال إلى صديق

altتوفي راعي موريتاني مساء أمس الأحد، متأثراً بجراحه بعد أن انفجر عليه لغم أرضي

في منطقة تقع خارج الحدود الموريتانية، 75 كلم غرب مدينة بير أم كرين، أقصى شمال ولاية تيرس الزمور.

وبحسب ما أكدته مصادر محلية لصحراء ميديا فإن اللغم انفجر عند حوالي الساعة العاشرة والنصف (10:30) صباحاً، وقد تحركت فرقة من الجيش الموريتاني ونقلت المصاب إلى بير أم كرين، قبل أن يفارق الحياة مساء أمس.

ولم تعرف الأسباب التي جعلت الراعي المذكور يتجاوز الحدود ويدخل في منطقة ما بعد الحاجز الرملي، وهي منطقة تقع تحت حماية الجيش المغربي.

وسبق للبرنامج الوطني الإنساني لنزع الألغام، التابع لوزارة الداخلية واللامركزية الموريتانية، أن أعلن المناطق الملغومة في ولاية تيرس الزمور "مناطق مطهرة".

وقال المنسق الوطني للبرنامج في اتصال هاتفي مع صحراء ميديا، إن "مناطق تيرس الزمور خالية بشكل مطلق من أي لغم، وفرق البرنامج بعد تمشيط وتطهير جميع المناطق أعلنتها منطقة مطهرة"، على حد تعبيره.

وكان البرنامج الوطني الإنساني لنزع الألغام قد عمل في ثلاث ولايات هي: تيرس الزمور، آدرار، داخلت نواذيبو.

صحراء ميديا

انفجار يودي بحياة مواطن موريتاني..

كود امني تحديث

مساحة إعلانية

يوتيب

الإذاعات والتلفزيونات

 

 

إعلان

إعلان2

الموقع على الموبايل

الحقائق - النسخة الورقية

الحقائق - النسخة الرقمية

التسجيل في القائمة البريدية